و ذروني في عقر داره اقتله

و ذروني في عقر داره اقتله

فلم تكذب قريش بجوار ابن الدغنة وقالوا لابن الدغنة: مر أبا بكر فليعبد ربه في داره وليصل فيها وليقرأ ما شاء ولا يؤذينا بذلك، ولا يستعلن به فإنا نخشى أن يفتن أبناءنا ونساءنا، فقال ذلك ابن الدغنة .

2023-02-08
    التوجه ل
  1. 7 الأعراف Al-Araaf